للاتصال بمحمدية بريس الهاتف:23 46 83 61 06 - 0660063784         أحمد المهدي المزواري يحاضر بابن جرير عن رؤية حزب الوردة للنمودج التنموي الجديد.             أنباء تتوقع إن ظفر أوجار برئاسة الاحرار عقب مؤتمره الوطني أن يعود العطواني رئيسا للكتابة الاقليمية            
صحتي

لمرضى السكر.. تعرف على أسباب الدخول فى غيبوبة سكر وعوامل الخطر

 
إعلان
 
tv قناة محمدية بريس

بدعم من مجموعة مفضل أصدقاء الخشبة للمسرح تتحف جمهور مسرح المحمدية بمسرحية انتظار


نداء عاجل لشاب بحي البرادعة بالمحمدية أصيب بمرض السرطان


اين خدمة التطهير بشركة ليدك بالمحمدية وأين مصلحة الطوارء؟


شباب المحمدية يفتتح أولى مباريات الاياب بانتصار هام ومقنع أمام الكوكب المراكشي


المحمدية: افتتاح فرع شركة Ridec لتصميم وانجاز مشاريعكم بأثمنة مدروسة وجودة عالية


المحمدية تشهد افتتاح وكالة لصرف العملات بأثمان مناسبة وسط توفردائم للريال السعودي للحجاج والمعتمرين


ندوة صحفية للعرس الاسطوري الذي تنظمه مجموعة فيسبوكية بدعم من قصر أمرين بالمحمدية


عامل عمالة المحمدية يشرف على حفل الانطلاقة الرسمية لشركة النظافة الجديدة واستعراض آلياتها للعموم

 
النشرة البريدية

 
 

هجرته 3 فتيات رغم أنه يملك 200 مليون دولار


أضف المقال إلى :
yahoo Facebook yahoo Twitter Myspace delicious Live Google

أضيف في 02 أبريل 2019 الساعة 27 : 16


نشرت "the sun" قصة عجيبة عن رجل يدعى أدريان بايفورد (48 عاما) الذي فاز عام 2012 بالجائزة الكبرى بالياناصيب، حوالى 200 مليون دولار، مشيرة الى أنه "ليس سعيدا لأن المال لا يشيري السعادة".

وعلى الرغم من أنه لم ينجح في حياته الإجتماعية، بحسب موقع المجلة، لكنَّ أكثر ما يُشعر أدريان بالعزلة هي حياته العاطفية. فبعد 15 شهراً من فوزه بالجائزة الكبرى، انفصل عن زوجته جيليان (46 عاماً). وقالت جيليان إنَّ زواجهما الذي استمر لثمانية أعوام قد انهار "بشكل يتعذر إصلاحه"، وانتقلت إلى اسكتلندا مع طفليهما.

وبحسب "thesun" لقد هُجر أدريان ثلاث مرات، ما أدى إلى جرح كبريائه وتقلص رصيده البنكي. وقد رفضت إحدى حبيباته، وهي فتاة تعمل في إسطبل تدعى سامنثا بوربيدج (31 عاماً) طلب أدريان للزواج، وعادت إلى صديقها المفلس، حاملة معها ما تقترب قيمته من 500 ألف جنيه إسترليني (660 ألف دولار) من الهدايا التي أغدقها عليها أدريان.

وهناك أيضاً مارتا جاروسز (35 عاماً)، وهي عاملة سابقة في مصنع نقانق، تلقت سيارة من طراز Volvo V40 بباب خلفي من أحدث طراز، تبلغ قيمتها 34 ألف جنيه إسترليني (45 ألف دولار) قبل أن تنفصل عنه. ثم حطَّمت النادلة ليزا كيمب (40 عاماً) فؤاده، عندما هجرته بينما كانا في عطلة، الصيف الماضي. والآن، يقال إنه يضع نصب عينيه فتاة محلية أخرى، يقول أصدقاؤه إنها تصدّ محاولاته بقوة. لكنَّ من يعرفونه جيداً يزعمون أنَّ سبب وحدته وتعاسته الشديدة أنه كسب الكثير من الأموال.

وقال أقرب أصدقائه، ريتشارد هودسبيث، الذي كان يدير متجر أدريان للأسطوانات الموسيقية: الأمر صعب عليه، هذا موقف غير اعتيادي للغاية، لقد كان محظوظاً، هذا كل ما جرى له. والآن، فإنه حصل على كل هذا الاهتمام غير المرغوب فيه. وقد جعله الفوز بهذه الجائزة في المركز 516 في قائمة أغنى الأشخاص في بريطانيا، بثروة تنافس ثروة كل من إريك كلابتون، والسير توم جونز. وقبل ذلك، كانت زوجته جيليان تعمل عاملة نظافة في مستشفى، وكانت تحصل على أموال إضافية من زيارة أسواق البضائع المستعملة ومحاولة بيع البضائع عبر موقع eBay.

وكانت ديون الزوجين تتصاعد، ويعتقد أنَّ محضري المحكمة قد زاروهما مرة على الأقل في منزلهما، لكن بعد الفوز بالجائزة اختلف الأمر تماماً، فقد أصبح الطمّاعون هم الزائرين الدائمين لهما، حتى إن أدريان أُجبر على إغلاق متجره للأسطوانات الموسيقية بعد أن غمره الأشخاص الذين يطلبون منه الحصول على إعانات. وحتى الآن، بعد قرابة 7 سنوات، فإنَّ جيرانه يعتبرونه شخصية مشهورة في وسطهم.

وقال نادل في إحدى الحانات للصحيفة البريطانية: "يعتقد الناس أنَّ من الظريف أن يقتربوا منه بينما يشرب كأساً ويسألونه لماذا لا يشتري الشمبانيا. يحاولون استفزازه للشجار، وينجح الأمر". وأضاف أقرب أصدقائه ريتشارد الذي لازمه دوماً: "إنه يريد الآن أن يحيا حياة هادئة فحسب، والشيء الوحيد الذي يستطيع فعله أن ينسحب ويعزل نفسه، ليس بالضرورة من العالم الخارجي، ولكن أن يحاول عدم تشجيع أي اهتمام به".

ويجد أدريان، البالغ طوله 6 أقدام، والأصلع، والذي يعاني من سمنة مفرطة، صعوبةً في الاختفاء عن الأنظار عندما يكون في الخارج. ويعد وزنه موضوعاً حساساً على وجه الخصوص. وقال ريتشارد: "إنَّ كل قصة تسمعها عنه تبدأ بـ "أدريان السمين" أو "أدريان المكرش".

ويقول أدريان بعد انفصالهما: "عندما تفوز باليانصيب فإنَّ الأمر يكون مرهقاً للغاية".

المصدر: the sun- عربي بوست








دليلٌ مجاني إلى جميع القادة العرب في إدارة الاحتجاجات الشعبية

زوجي عاجز جنسيا ماذا أفعل؟

الكونفدرالية الديمقراطية للشغل تقرر الجواب كتابة على عرض الحكومة بخصوص مطالب الطبقة العاملة

أثر الملابس الضيقة على الرجال

محاولة انتحار احتراقا داخل عمالة المحمدية

التشرد يهدد مسار ملاكم بالمحمدية

50 سؤال وجواب فى أمور دينية

الصحافة الجزائرية تتحدث صراحة عن خلافة بوتفليقة

بين حلم التجميل والأخطاء الطبية

وراء كل رئيس مخلوع امرأة؟

هجرته 3 فتيات رغم أنه يملك 200 مليون دولار





 
لكِ

مرض قصور الشريان التاجي

 
إعلان
 
اخبار المحمدية

أحمد المهدي المزواري يحاضر بابن جرير عن رؤية حزب الوردة للنمودج التنموي الجديد.


أنباء تتوقع إن ظفر أوجار برئاسة الاحرار عقب مؤتمره الوطني أن يعود العطواني رئيسا للكتابة الاقليمية


في بلاغ لها..النقابة الوطنية للتعليم تؤكد على:ضرورة المعالجة الشمولية لمطالب مختلف الفئات التعليمية.


باستثناء بنصالح وأمهال..القضاء المغربي يقرر الحجز على مالكي لاسامير

 
تكنولوجيا

فيسبوك تعمل على ميزة طال انتظارها تحمي خصوصية المستخدمين


بالصور: أوبو تكشف عن نموذجها الأول لهاتفها القابل للطي.. هل سرقت تصميم هواوي؟

 
خدمات محمدية بريس
 

»   مواقع صديقة

 
 

»   سجل الزوار

 
 

»   القران الكريم

 
 

»  مواعيد القطار

 
 

»  رحلات الطائرات

 
 

»  حالة الطقس بالمحمدية

 
 

»  اوقات الصلاة بالمحمدية

 
 

»  شاهد القناة الاولى

 
 

»  شاهد 2M

 
 

»  إستمع للاذاعات المغربية

 
 
البحث بالموقع
 

*جميع المقالات والمواضيع المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس للموقع أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية

 شركة وصلة   تنويه  اعلن معنا  فريق العمل